Your webbrowser is outdated and no longer supported by Microsoft Windows. Please update to a newer browser by downloading one of these free alternatives.

طبق واحد يناسب الجميع

لماذا تغير الدهون والكريمة النباتية حياتك إلى الأفضل؟

تُكسِب الزبدة والكريمة أطباقك مذاقًا كريميًا غنيًا وقوامًا كثيفًا. فإن منتجات الألبان الحيوانية تكمل النكهات وتضفي لمسة تثير الشهية -بل وربما تبعث على الشعور بالذنب- على الأطباق.

نتلقى -نحن الطهاة- الكثير من طلبات الأطباق الخفيفة والوصفات الخالية من منتجات الألبان الحيوانية والأطباق النباتية. وهذا ليس بالأمر السهل، لأنه يدفعك إلى التنازل عن ذلك القوام الكثيف الغني الذي لا يمكن الحصول عليه إلا باستخدام منتجات الألبان الحيوانية.  

ولكن الآن ومع جيل جديد من الدهون والكريمة النباتية، أصبح بإمكانك تغيير حياتك المهنية في مطبخك الاحترافي إلى الأفضل بمنتهى السهولة. 

ولحسن الحظ، تتميز كريمتك النباتية بقوامها السائل، كما أنها تظل محتفظة بحالتها بعد مرور ثلاثة أيام.  
ومع البدائل الاحترافية لمنتجات الألبان الحيوانية يمكن الابتكار بحرية باستخدام مجموعة المكونات الكاملة كما تشاء. ويمكنك أيضًا طهي أطباق شهية غنية بالكريمة، وقد أصبح بالإمكان الاستمتاع بمذاق الزبدة اللذيذ. فتنبض العديد من الخضروات بالحياة عند إضافة الزبدة والكريمة. وقد عادت الأطباق الكلاسيكية إلى القائمة من جديد لإرضاء عشاق اللحوم والنباتيين. وقد أصبح تقديم أطباق مناسبة لمن يعانون من الحساسية من منتجات الألبان الحيوانية أسهل من أي وقت مضى.